الرباط وسلا
1 جمادى الأولى 1439 / 18 يناير 2018
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
05:59 07:29 12:43 15:24 17:48 19:06

الرابطة المحمدية للعلماء تصدر العدد الأول من مجلة "فقه اللسان"

الرابطة المحمدية للعلماء تصدر العدد الأول من مجلة "فقه اللسان"

أصدر مركز ابن أبي الربيع السبتي للدراسات اللغوية والأدبية، التابع للرابطة المحمدية للعلماء أخيرا، العدد الأول من مجلة "فقه اللسان" المحكمة المتخصصة في اللغة والأدب.

وخصصت المجلة في هذا العدد الواقع في واحد وستين ومائتَيْ صفحَة، والصوابُ: إحْدى وستين ومائتَيْ صفحةٍ ملفاً لموضوع "القرآن الكريم وعلوم العربية" شارك فيه عدد من العلماء والباحثين، فكتب د. عبدالرحمن بودرع عن "بناء الكلمة القرآنية تركيباً ودلالة"، ود. عبدالعزيز بن علي الحربي عن "وضع الظاهر موضع المضمر في القرآن الكريم"، ود. عبدالله بن إبراهيم المغلاج "اللغة العربية وعلاقتها بعلم التفسير"، ود. محمد خليل جيجك "غياب العلوم العربية في الجهود التفسيرية المعاصرة وخطرُه على مستقبل التفسير"، ود. طارق المالكي "عتبات التحليل النحوي والبلاغي للقرآن الكريم".

ويتضمن العدد أيضا دراسات وبحوثا لغوية متنوعة موزعة على أبواب؛ ففي باب اللغة والنحو كتب د. فخر الدين قباوة عن "آلية التوليد التراثي للمفردات والدلالة في لغة العرب"، ود. سليمان بن إبراهيم العايد عن "تقدير متعلق الجار والمجرور"، ود. محمد سعيد صمدي "من التراث التصريفي: منظومة المكودي وشرح الفقيه اللنجري عليها"، ود. عدنان أجانة "النظر النقدي في كتب إعراب القرآن الكريم عند ابن هشام الأنصاري، معالمه وآفاقه".

وفي باب المعجم كتب د. عبدالعلي الودغيري "نظرات في معجم اللغة العربية المعاصرة". ونقرأ في باب البلاغة "أجناس الكلام في مخاطبة الموتى والخبر عنهم" للدكتور محمد الحافظ الروسي، وفي باب الأصوات "صوت العين: دراسة صوتية" للدكتور يوسف بن محمود فجال.

أما في باب الدراسات اللسانية فكتب د. محمد الخليل الناصري عن "بعض قضايا تركيب المكملات في اللغة العربية من خلال نظرية المبادئ والوسائط"، ود. محمد الأوراغي عن "أنماط التطوع اللغوي في عوالم لغوية".

وإضافة إلى ذلك خصصت المجلة بابا للتعريف بأنشطة مركز ابن أبي الربيع السبتي يتضمن تقارير عن بعض ما نظمه المركز من محاضرات وندوات، وما يصدره من مؤلفات، وتقارير عن بعض الأطروحات والرسائل الجامعية التي نوقشت في السنوات الأخيرة وكان موضوعها اللغة، ومختاراتٍ من مقالات ودراسات منشورة على الموقع الإلكتروني للمركز.





    



الإسم *
البريد الإلكتروني
التعليق *
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
لقاء علمي مفتوحمع وفد جامعة محمد الخامس ـ أبو ظبي

لقاء علمي مفتوحمع وفد جامعة محمد الخامس ـ أبو ظبي

استقبل مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث بالرابطة المحمدية للعلماء ممثلاً في شخص رئيسه الأستاذ الدكتور عبد اللطيف الجيلاني، وبحضور المسؤول المالي والإداري للمؤسسة الدكتور عبد العلي بلعاجي، والأساتذة الباحثين بالمركز....

الفقيه عبد الله تاقارورت يتسلم جائزة المجلس العلمي الأعلى التنويهية التكريمية للخطبة المنبرية

الفقيه عبد الله تاقارورت يتسلم جائزة المجلس العلمي الأعلى التنويهية التكريمية للخطبة المنبرية

في سياق ما يعرفه الشأن الديني بالمملكة المغربية الشريفة، من إصلاح لهياكله، وتجديد لمؤسساته، بفضل ما يخصه به أمير المومنين جلالة الملك محمد السادس، نصره الله،  من سابغ الرعاية وفائق العناية.....

الإسلام في خضم التحولات الكونية المعاصرة انطلاقا من كتاب:

الإسلام في خضم التحولات الكونية المعاصرة انطلاقا من كتاب:

تنظم الوحدة البحثية لمجلة الإحياء ملتقاها العاشر حول موضوع: "الإسلام في خضم التحولات الكونية المعاصرة" انطلاقا من كتاب: "مقاربات في راهن التدين ورهاناته". للدكتور محمد التهامي الحراق، حيث سيتم التطارح حول مختلف أبعاد ومقتضيات البناء العقلي والروحي والجمالي لحياة الأمة في تفاعلها مع العالم من حولها..

منتدى السلم بأبوظبي يدعو في بيانه الختامي إلى تضافر جهود علماء الأمة لمحاربة التطرف

منتدى السلم بأبوظبي يدعو في بيانه الختامي إلى تضافر جهود علماء الأمة لمحاربة التطرف

دعا البيان الختامي للملتقى الرابع لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة الذي اختتمت أشغاله يوم 13 دجنبر الجاري، بأبوظبي بالإمارات العربية المتحدة، إلى تأسيس مرصد دولي للإسلاموفوبيا وأنواع الكراهية يكون منبرا للدراسة العلمية لأسبابها ومظاهرها وقوة اقتراحية لسبل التصدي لها والتوعية بمخاطرها".

ذ.عبادي: استراتيجية أمير المؤمنين في تأهيل الحقل الديني ملهمة للعالم

ذ.عبادي: استراتيجية أمير المؤمنين في تأهيل الحقل الديني ملهمة للعالم

قال  فضيلة الأستاذ الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، إن المحاور التي تقوم عليها الاستراتيجية التي اعتمدها أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس في مجال تأهيل وهيكلة الحقل الديني، تشكل مقاربة هندسية أصيلة ومتكاملة، ما جعل منها تجربة المغربية ملهمة للعديد من دول العالم.