الرباط وسلا
15 شوال 1440 / 20 يونيو 2019
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
04:24 06:13 13:34 17:14 20:46 22:19

“أبحاث في الكتاب المخطوط” مرجع علمي جديد حول التراث المخطوط

“أبحاث في الكتاب المخطوط” مرجع علمي جديد حول التراث المخطوط

أصدرت وزارة الثقافة والاتصال (قطاع الثقافة) مرجعا علميا موسوما ب”أبحاث في الكتاب المخطوط” في جزأين اثنين، يتضمنان مجموعة من المقالات والبحوث العلمية، تتناول في مجملها تحليل ووصف ونقد وتحقيق جوانب مهمة من التراث المغربي المخطوط في شتى صنوف الثقافة والمعرفة.

وأوضح بلاغ للوزارة أن هذا المرجع يحتوي على جملة من الوثائق والمخطوطات التي تكتسي قيمة كبرى من الناحية العلمية والتاريخية، وكذا الفنية والجمالية التي تعكس امتزاج العلم بالفن وانصهار المعرفة بالإبداع في الثقافة المغربية العريقة.

وحرصا من الوزارة على إحاطة الرصيد المخطوط والوثائقي بعناية خاصة، بالنظر لأهميته المتمثلة في إسهامه في بناء الثقافة المغربية بناء فكريا ومعرفيا، وكذا الحفاظ على الهوية والذاكرة الوطنية، أصدرت الوزارة، وفق المصدر ذاته، دليلا وافيا له، كما تمت رقمنته بتعاون مع المكتبة الوطنية للمملكة المغربية ومؤسسة (أرشيف المغرب).

وحسب البلاع فإن الوزارة تسعى من خلال هذا الدليل إلى توثيق البيانات المتعلقة بالمخطوطات والوثائق وفق بطاقة تقنية موحدة تتضمن البيانات الوصفية التي من شأنها تيسير الاطلاع على مضمون المرجع من طرف القراء والباحثين في المجال.

ويندرج إصدار هذين المؤلفين الجديدين حول التراث المخطوط، وفق المصدر نفسه، في إطار استراتيجية الوزارة لدعم الكتاب والمبدعين، وتقريبه وتشجيع تداوله، خصوصا الكتاب المخطوط باعتباره من أبرز عناصر التراث المادي، وحلقة وصل بين الماضي والحاضر، ومصدرا مرجعيا للباحثين والمهتمين بالتراث المخطوط، وذلك عبر تثمينه والحفاظ عليه ودعم البرامج العلمية الكفيلة باستثماره.

جدير بالذكر أن هذا الرصيد، الذي يؤثث رفوف المكتبة الوطنية للمملكة المغربية، يزخر بمخطوطات نادرة منها كتاب أعلام مالقة المسمى “مطلع الأنوار ونزهة البصائر والأبصار فيما احتوت عليه مالقة من الأعلام والرؤساء والأخيار وتقييد مالهم من المناقب والآثار” لمؤلفه أبي بكر محمد بن محمد بن علي بن خميس المالقي، فضلا عن مجموعة من الوثائق والدفاتر الحبسية والظهائر العلوية والكنانيش القيمة.



الإسم *
البريد الإلكتروني
التعليق *
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
إعلان عن تعاقد مع مستشار مشروع

إعلان عن تعاقد مع مستشار مشروع

يتعاقد برنامج القيادة النسائية من اجل السلم ومكافحة الإرهاب والتطرف الديني الذي ينفذه مركز الأبحاث والتكوين في العلاقات بين العقائد والأديان التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالشراكة مع هيأة الأمم المتحدة للمرأة، مستشارا لإدارة مشروع للأبحاث وإعداد الحصيلة وذلك في النصف الثاني من شهر شتنبر 2019.

إعلان عن تعاقد

إعلان عن تعاقد

يتعاقد برنامج القيادة النسائية من أجل السلم ومكافحة الإرهاب والتطرف الديني الذي ينفذه مركز الأبحاث والتكوين في العلاقات بين العقائد والأديان التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالشراكة مع هيأة الأمم المتحدة للمرأة، مع مكلف بالوثائق تكون مهمته المساهمة في الأبحاث متعددة التخصصات حول ظاهرة التعصب النسائي، كما يكلف بتحرير تقرير و إعداد توصيات عملية خاصة بالقيادة النسائية.

إعلان للتعاقد مع مكلف بمشروع

إعلان للتعاقد مع مكلف بمشروع

يتعاقد برنامج القيادة النسائية من اجل السلم و مكافحة الإرهاب و التطرف الديني الذي ينفذه مركز الأبحاث والتكوين في العلاقات بين العقائد والأديان التابع للرابطة المحمدية للعلماء بالشراكة مع هيأة الأمم المتحدة للمرأة، مكلفا بمشروع يقوم بتنفيذ المرحلة النهائية للمشروع وخصوصا تنظيم الندوة المتعلقة به و إعداد الحصيلة وذلك في النصف الثاني من شهر شتنبر 2019.

الرابطة المحمدية تطلق مركز "أجيال للمواكبة والوقاية والتمنيع" بمدينة الناظور

الرابطة المحمدية تطلق مركز "أجيال للمواكبة والوقاية والتمنيع" بمدينة الناظور

أطلقت الرابطة المحمدية للعلماء، أمس الأربعاء بقاعة المركب الثقافي بمدينة الناظور، مركزا علميا جديدا اختارت له اسم " مركز أجيال للمواكبة والوقاية و التمنيع"، في حفل حضره أطر من الرابطة، وشخصيات علمية وفكرية، وذلك سعيا من المؤسسة لتشجيع الكفاءات وتنميتها وتأهيلها، ومن أجل الإسهام في بناء الكفايات لدى أجيال الباحثين، وتفعيل المواكبة لدى الشباب والأطفال، والوقاية والتمنيع من أفكار الجمود والتعصب، والوقاية من دعاوى التطرف.

تنظيم دورة تأهيلية بمدينة فاس حول "علم التزكية والسلوك لفائدة طلبة الماستر والدكتوراه"

تنظيم دورة تأهيلية بمدينة فاس حول "علم التزكية والسلوك لفائدة طلبة الماستر والدكتوراه"

احتضن مقر "مركز دراس بن إسماعيل لتقريب المذهب والعقيدة والسلوك"، التابع للرابطة المحمدية للعلماء، يوم أول أمس الأربعاء 17 أبريل الجاري، بمدينة فاس، الدورة الرابعة من الدورات التأهيلية في العلوم الإسلامية تحت عنوان: علم التزكية والسلوك :عطاء ونماء – مفاتيح ومسارات".